English

غرفة الأخبار

مشروع البحر الأحمر: تعاون جديد مع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية لدعم المجتمع المحلي

Tuesday, 05.05.2020
مذكرة تفاهم وقَعَتها شركة البحر الأحمر للتطوير لتمكين مبادراتها في مجال المسؤولية الاجتماعية

وَقَعَتْ شركة البحر البحر الأحمر للتطوير، المُنفّذة لأحد أكثر مشاريع السياحة طموحًا في العالم، مذكرة تفاهم مع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، بهدف دعم برامج المسؤولية الاجتماعية التي تقدمها في مجال تمكين وخدمة أفراد المجتمع المحلي المحيط بوجهة مشروع البحر الأحمر.

 

وتهدف مذكرة التفاهم إلى دعم جهود الطرفين لتعزيز وتحسين نوعية حياة أبناء منطقة مشروع البحر الأحمر، حيث ستقوم وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بتوفير المعلومات والبيانات الرئيسة المطلوبة لتنفيذ حملات المسؤولية الاجتماعية التي تقودها شركة البحر الأحمر للتطوير، بالإضافة إلى وضع خطة عمل تضمن تفعيل نهج المسؤولية الاجتماعية للشركات بما يضمن تحديد الأنشطة والبرامج المطلوب تنفيذها بناءً على الأوليات الوطنية.

ووقع مذكرة التفاهم كل من الرئيس التنفيذي لشركة البحر الأحمر للتطوير، جون باغانو، ووكيل "وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية" لشؤون التنمية الاجتماعية، سليمان الزبن.

تعليقًا على ذلك، قال باغانو: "تمثل مذكرة التفاهم خطوةً مهمة نحو تعزيز ودعم أطر المسؤولية الاجتماعية في شركتنا بما يتماشى مع خطط المملكة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة. إننا نؤمن بأن العمل مع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية سيخدم المجتمع السعودي بشكلٍ عام، والمجتمع المحلي المحيط بوجهتنا بشكلٍ خاص والذي يحظى باهتمام واسع من قبلنا، ويُعد جزءًا مُهمًا من رؤية شركتنا".

وأضاف: "نعمل على تطوير وجهة فاخرة تضع المملكة العربية السعودية على خريطة السياحة العالمية، وتستحدث معايير جديدة للتنمية المستدامة تتماشى مع أهداف التنمية المستدامة الـ (17) التي وضعتها الأمم المتحدة".

من جهته، أكد الزبن حرص وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية على خلق شراكة حيوية فاعلة تُحفز القطاع الخاص للعمل بتكاملية مع الوزارة لدعم وإنجاح برامج ومبادرات المسؤولية الاجتماعية، وإحداث أثرها في المجتمع السعودي، وعليه فإن هذا هو الهدف من هذا التعاون بين الوزارة وشركة البحر الأحمر للتطوير.

يذكر أن شركة البحر الأحمر للتطوير أطلقت خلال وقتٍ سابق مبادراتٍ عدة في وجهة مشروع البحر الأحمر، لدعم المجتمع المحلي، وخلق فرص عمل لأبناء المنطقة، أحدثها كان تخريج "45" شابًا سعوديًا ضمن "برنامج مشتل البحر الأحمر المنتهي بالتوظيف"، بالتعاون مع جمعية سكن للتنمية الأسرية في أملج، وجامعة تبوك، للعمل في مشتل مشروع البحر الأحمر فورَ افتتاحه، ويجسد البرنامج إحدى الخطوات العملية التي تقوم بها الشركة على صعيد المسؤولية الاجتماعية، للمساهمة في بناء مستقبل آمن ومستدام للشباب السعودي.

كما يُعد "برنامج نخبة الخريجين" ضمن سلسلة المبادرات التي أطلقتها شركة البحر الأحمر للتطوير لتمكين الشباب السعودي من العمل في مسارات مهنية واعدة وجديدة في قطاع السياحة. حيث قدَّمت الشركة بالتعاون مع جامعة الأمير مقرن بن عبدالعزيز "120" منحة دراسية للطلاب من الجنسين للعام الدراسي (2019-2020) وباعتماد من جامعة لوزان الفندقية العالمية، بهدف تهيئة مزيد من الخريجين للعمل في شركة البحر الأحمر أو مع شركائها من الشركات العالمية والمحلية.